تحميل التطبيق

 

مجلة "غلوبال فاينانس" تمنح المصرف تصنيف "المصرف الإسلامي الأكثر أماناً" في قطر لعام 2018
العودة الى الأخبار

مجلة "غلوبال فاينانس" تمنح المصرف تصنيف "المصرف الإسلامي الأكثر أماناً" في قطر لعام 2018

21/11/2018, الدوحه-قطر

مجلة "غلوبال فاينانس" تمنح المصرف تصنيف "المصرف الإسلامي الأكثر أماناً" في قطر لعام 2018

للعام الثاني على التوالي، صنفت مجلة "غلوبال فاينانس"، مصرف قطر الإسلامي (المصرف) بأنه المصرف الإسلامي الأكثر أماناً في قطر للعام 2018 ، ليضاف هذا اللقب إلى قائمة طويلة من الجوائز والإنجازات التي حققها المصرف. كما نال المصرف تصنيف ثاني أكثر مصرف أماناً في قطر، وحل في المرتبة 11 في قائمة أكثر المصارف أماناً في الشرق الأوسط.

 تقوم مجلة "غلوبال فاينانس"، ومقرها في نيويورك، بتقييم التصنيفات والأصول الإجمالية للمصارف الرئيسية في كل دول المنطقة، وتقدم نظرة عامة على المؤسسات المالية التي توفر أكبر قدر من الأمان للعملاء وأصحاب المصلحة. ومنذ أكثر من 25 عاماً تعتبر هذه التصنيفات معياراً موثوقاً للأمان المالي. وتتم تسمية المصارف من خلال تقييم تصنيفات العملات الأجنبية طويلة الأجل من وكالة التصنيف الدولية "موديز" ووكالة التصنيف الائتمانية العالمية "فيتش" وتقارير الشركة.

 ويعكس هذا التصنيف استراتيجية النمو الناجحة للمصرف، وسياسات التمويل الرشيدة، ونهجه المنظم تجاه إدارة المخاطر. وعلى مدى الأعوام القليلة الماضية، عكفت قيادة المصرف على إعداد استراتيجية عمل لبناء ميزة تنافسية طويلة الأمد من خلال طرح منتجات وخدمات جديدة، وتعزيز أداء الخدمات، وترقية إطار إدارة المخاطر، والانتقال إلى منصات التكنولوجيا الجديدة التي تتيح تقديم خدمات أفضل للعملاء. وساهم التنفيذ الناجح لهذه الاستراتيجية في تعزيز مكانة المصرف في قطر والمنطقة.

 وتعليقاً على هذا التصنيف ، قال السيد باسل جمال، الرئيس التنفيذي لمجموعة المصرف: "أن منحنا هذا التصنيف من جهة موثوقة مثل "غلوبال فاينانس" هو دليل على أن نهج أعمالنا، المتمثل في وضع الأمان المالي لعملائنا من أهم أولوياتنا، يؤتي ثماره. نعمل لدعم نمو البلاد وسعيها لازدهار حياة جميع من يعيش ويعمل في دولة قطر. وللقيام بذلك بنجاح، يتعين علينا أن نكون مصرفاً مسؤولاً في كل ما نقوم به. لهذا السبب نقوم بتطبيق نهج إدارة مخاطر متحفظ ومدروس بعناية بدءاً من الطريقة التي نقدم فيها الائتمان ونضمن تمويلنا الخاص، وصولاً إلى إدخال الخدمات الرقمية الجديدة المبتكرة التي يتم اختبارها بدقة قبل تقديمها لعملائنا".

 وفي الأشهر التسعة الأولى من عام 2018، حقق المصرف ربحاً صافياً بلغ 2,005.3 مليون ر.ق، بنسبة نمو قدرها 13٪ مقارنة مع نفس الفترة من عام 2017. وارتفع إجمالي موجودات المصرف محققاً نمواً بنسبة 1.4٪ مقارنة مع ديسمبر 2017 ليصل إلى 152.5 مليار ر.ق. كما حققت أنشطة التمويل نمواً بنسبة 3.7% لتصل إلى 106.4 مليار ر.ق مقارنة مع ديسمبر 2017. وبلغ إجمالي الدخل عن فترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2018 مبلغ 5,108 مليون ر.ق مقاررنة مع إجمالي الدخل في نفس الفترة العام الماضي التي بلغت 4,722 مليون ر.ق لتسجل نسبة ارتفاع بمقدار 8.2%، مما يعكس نمواً إيجابياً متزايداً في الأنشطة التشغيلية الرئيسية للمصرف.

 وفي يونيو 2018، قامت وكالة التصنيف الائتمانية العالمية "فيتش" بتأكيد تصنيف المصرف الائتماني عند “A" مع نظرة مستقبلية مستقرة، وكذلك قامت وكالة التصنيف الدولية "موديز" بتثبيت تصنيف الودائع على المدى الطويل للمصرف عند مستوى"A1". وفي أبريل 2018، قامت وكالة التصنيف الدولية "ستاندرد آند بورز" بتأكيد تصنيف المصرف الائتماني عند مستوى"A-" كما قامت وكالة التصنيف الدولية "كابيتال إنتيليجنس" بتأكيد تصنيف القوة المالية FSR  للمصرف عند مستوى "A".

وتم نشر قائمة "المصارف الخمسون الأكثر أمانًا في الشرق الأوسط" في العدد الصادر في نوفمبر 2018 من مجلة غلوبال فاينانس، وهي مجلة رائدة في مجال المصارف وأسواق المال توفر مصدراً قيمًا وموثوقاً لبيانات الصناعة المالية إلى 192 بلدًا. حيث تصدر المجلة في كل عام تصنيفات "المصارف الأكثر أمانًا" التي تغطي الأسواق العالمية والناشئة.

العودة الى الأخبار